علاج مشاكل الحياة في ثلاثين كلمة

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
علاج مشاكل الحياة في ثلاثين كلمة

بقلم:الإمام الشهيد حسن البنا

سألني بعض الإخوان عن مشاكل الحياة ؟

فقلت : الشريعة الإسلامية شريعة مرنة ، صالحة لكل زمان و مكان و هى في جملتها تعالج مشاكل الحياة في ثلاثين كلمة .

المشكلة الأولى: مشكلة الدولة .

المشكلة الثانية : مشكلة الأسرة .

المشكلة الثالثة : مشكلة المال .

أما المشكلة الأولى فعلاجها في ثمان كلمات هى قوله تعالى ( و شاورهم في الأمر ، فإذا عزمت فتوكل على الله ) سورة آل عمران أية 159

فمتى كان أمر الدولة قائما على الشورى ، فللأمة حقها ، وللحاكم حقه ، فلا يستبد

احدهما بالأخر ... فلاشك أنها دولة صالحة .

أما المشكلة الثانية : فعلاجها في ثمان كلمات أيضا في قوله تعالى ..( و لهن مثل الذي عليهن بالمعروف و للرجال عليهن درجة ) سورة البقرة أية 228

و الدرجة تتسع و تضيق بحسب التربية التي قامت عليها الأمة ، فان كانت التربية قائمة على مارسمته الشريعة الغراء ، فالدرجة في الإرشاد و النصح إلى الأصلح ، و إن كانت التربية خارجة على حدودها كما نشاهده الآن من خروج النساء في هيئة منافية للآداب و الحشمة فالدرجة لا شك تتسع إلى حالة الضرب على أيديهن ، و العمل على منعهن منعا باتا من كل ما يغضب الله سبحانه و تعالى .

و أما المشكلة الثالثة : فعلاجها في أربع عشرة كلمة .. سبعة منها للمحكومين و هى قوله تعالى ( و الذين في أموالهم حق معلوم للسائل و المحروم ) سورة المعارج أية 25

و سبعة للحاكم في قوله تعالى ( خذ من أموالهم صدقة تطهرهم و تزكيهم بها ) سورة التوبة أية 103

هذه المشاكل التي أقامت الأمم و أقعدتها و التي حار العلماء في فهمها ،ووضع القواعد لها، قد حلها القران

الكريم في ثلاثين أية من كتاب الله تعالى .

المصدر:

كتاب حديث الثلاثاء - حسن البنا ص 353

رسالة الإخوان 9 ربيع أول 1430 هـ 6-3-2009 العدد 584