الصفحة الرئيسية

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى: تصفح، ابحث
أحداث تاريخية إخوانية
أحداث صنعت التاريخ
انقلاب يوليو بين مصر وتونس

ثلاثون عاما ظن النظام المصري بعدها أنه في مأمن من غضبة الشعب الذي أثقله بأعباء المعيشة وارتفاع الأسعار وكبت الحريات وانتشار الفساد في مؤسسات الدولة، حتى كان المواطن ينام ويصحوا على قهر وذل وخوف.

غير أن الأجيال التي رفعت مبارك على الأعناق وعاشت سنوات الذل في عهد عبد الناصر لم تكن حائط صد قوي لنظام مبارك، حيث خرجت أجيال شبت عن الطوق والتحمت مع بعضها، وزاد تلاحمها الانتشار الواسع لاستخدام الانترنت الذي حول العالم لقرية صغيرة يعرف القاصي أخبار الداني وقت وقوعها.

شعر مبارك بعدم ثقة في المحيطين حوله، كما استشعر القلق من زيادة صيحات الشباب المطالبة بالاصلاح ببعض الحريات، مما دفعه للتترس خلف رجالات أمنه – والتي وضع بذرتها عبد الناصر بعد انتفاضات فبراير ونوفمبر 1968م وأكد عليها السادات بعد انتفاضة الشعب ضد ارتفاع الخبز عام 1977 - إلا أنهم في لحظة تحولوا للدابة التي قتلت صاحبها بسبب تصرفاتهم المهينة في مختلف صفوف الشعب الذي ظل يئن طيلة ثلاثين عاما من ويلات قانون الطوارئ.

عمد مبارك منذ بداية تسعينيات القرن العشرين إلى إغلاق جميع نوافذ الحرية، ففرض الحراسة على النقابات، وزور الانتخابات المحلية والبرلمانية، واعتقل كل صوت ينادي بالإصلاح ويندد بالممارسات القمعية.

ظهرت كثير من القوى والحركات متضامنة على هدف واحد ألا وهو المطالبة بالاصلاح والتصدي لتوريث الحكم الذي بدأ النظام يعد العدة له، فكان قمع انتفاضة القضاة عام 2006م، ثم تكميم الأفواه، وبيع ثروات البلاد بثمن بخس لاسرائيل، وتفشى الفساد، حتى كانت القشة التي قصمت ظهر البعير عام 2010م والتى لم ينجح فيها من المعارضة أحد

بل إن أحمد عز سافر لبعض الدوائر لفرض مرشح بعينه على القضاة، والتقت هذه الممارسات مع عنصرية الشرطة ضد الشعب حتى أن قيادات الداخلية في إحدى الدوائر هدد الجميع بقوله: "معي قوات تنيم المدينة من المغرب" في إشارة أن ما يريدونه هو ما سيكون.

كانت النيران مشتعلة تحت الرماد حتى هبت الرياح التي أزاحت هذا الرماد لتشتعل نيران الغضب، وينتفض الشباب مطالبين بالحرية والعدالة والكرامة الانسانية حيث بلغت هتافاتهم يوم 25 يناير عنان السماء، فالتقفتها قلوب متحمسة في كل مكان

فاشتعلت الميادين وزحف الجميع من كل حدب وصوب في تلاحم أخرج النظام من سكرته ونشوته وطمأنينته التي نطق بها تحت قبة البرلمان "خليهم يتسلوا" فتحولت تسليتهم إلى واقع مخيف أخذ يتجسم أمام مبارك ونظامه، فحاول بكل وسائله ومؤسساته وأمواله صد هذا السيل المنهدر ضدهم لكن كان الوقت قد مضى، وتدحرجت كرة الثلج الذي لم يستطع أحد صدها.....تابع القراءة

أحداث تاريخية إخوانية

أعلام الحركة الإسلامية
أعلام الحركة الإسلامية
معتز مصطفى حسن الشهيد المظلوم
معتز حسن الشهيد المظلوم

لا يخلوا زمان من الحجاج بن يوسف الثقفي، كما لا يخلو من سعيد بن جبير. ففي كل زمان يوجد ظالم يسعى لفرض استبداده بالقوة والقتل، ومظلوم يعرف أو لا يعرف لماذا ظُلم أو قتل.

فكم عاشَت نفوسٌ وهي موتى
وكم ماتَتْ نفوسٌ وهي حيَّهْ

لم يظلم الحجاج عصره فحسب، لكنه ترك منهج وسيرة لكل ظالم ومتكبر ومستبد جاء من بعده في كل زمان ومكان في هذه الأمة المكلومة. وفي هذا الزمان نكأت الأمة الإسلامية بحكام سطوا على الحكم بقوة السلاح الذي أمدهم به الغرب ليسكت صوت الحرية والفكرة الإسلامية، وعاونهم كل طامع في الدنيا والجاه والمال، فكانت الظلمات تغشى الشعوب الإسلامية من شرقها إلى غربها.

وكان عام 2013 عام اتفق عليه جميع المستبدين بإعاز من بلاد الغرب الذين سامهم انتفاضة الشعوب لطلب الحرية والتصدي للتبعية التي يفرضها الغرب عليهم، حيث أقيمت المذابح في شرق البلاد وغربها، واختلط الحابل بالنابل، فظلم كل معارض وغير معارض، حتى الحيوانات والجمادات لم تسلم من ظلمهم وبطشهم، فهدمت مساجد وحرقت.

لم يشبع ظلمهم ما قاموا به لكنهم كانوا عطشى للدماء ليس لشيء إلا كره وبغض لكل ما قال لهم لا، فساقوا أمامهم كل قاضي ومشرع، وكل شرطي وشيخ، فاستأسدوا على الضعفاء فلفقوا لهم الاتهامات، ونصبوا لهم المشانق دون وجه حق، ولم يخافوا الله قدر أنملة فيمن علقوهم على المشانق بتهم مزورة، ومنهم معتز مصطفى حسن.

من الأمان إلى دائرة الظلام

ولد معتز مصطفى حسن كامل حسن عبدالله بمدينة الإسكندرية عام 1993م، حيث اهلته مواهبه وتفوقه للالتحاق بكلية الهندسة جامعة الإسكندرية إلا أن حلمه لم يكتمل، حيث تم القبض عليه يوم 28 يونيو 2018م بتهمة محاولة اغتيال مدير أمن الإسكندرية اللواء مصطفى النمر بتفجير سيرة أثناء مرور موكبه بشارع المعسكر الروماني، وفق ما جاء في تحريات الأمن الوطني.....تابع القراءة

أعلام الحركة الإسلامية

أحداث الشهر


مواليد شهر يوليو

مواليد يوليو عام 1907 م

في مدينة "الخرطوم" وُلد "أحمد عبد العزيز" في (18 من جمادى الآخرة 1325هـ = 29 من يوليو 1907م) حيث كان يعمل أبوه ضابطا بالجيش المصري في السودان، ولا يُعرف كثير عن حياته الأولى، لكنه نشأ في بيت يمتلئ بالوطنية، ويعتز بالكرامة؛ فقد كان أبوه ضابطا وطنيا أبيَّ النفس، وقف مع الشعب في أثناء ثورة 1919...تابع المزيد عن الشخصية

مواليد يوليو عام 1917 م

ولد السمان بمصر فى 27 /7 / 1917م بقرية " الحما " مركز " طما " محافظة سوهاج ، عُرف عنه الذكاء الشديد مما أهله ليحفظ القرآن الكريم فى سن مبكرة ، ويُلم بالأحاديث النبوية الشريفة ، التحق بكلية اللغة العربية وحصل على شهادة الليسانس ، كان من الذين رافقوا الإمام الشهيد حسن البنا وأحد المقربين إليه ...تابع المزيد عن الشخصية

مواليد يوليو عام 1932 م

ولد يوسف كمال بن محمد بن يوسف بمدينة الشهداء في محافظة المنوفية بمصر، في التاسع من شهر يوليو عام 1932، وكان أول الأبناء الثلاثة لأسرة متوسطة حرصت شأنها شأن الأسر المصرية الريفية على تعليم أبنائها القيم والأخلاق والمحافظة على الصلاة...تابع المزيد عن الشخصية

مواليد يوليو عام 1936 م

في مركز البدرشين التابع لمحافظة الجيزة بمصر حيث توجد قرية منشية دهشور ولدت ونبتت هذه الزهرة، وترعرعت في أحضان عبق الأرياف حيث جمال الطبيعة، ومجري الأنهار، واستقامة الخلاق فلم تكن قد تأثر الريف بما تأثرت به المدن من دخائل النفوس...تابع المزيد عن الشخصية

مواليد يوليو عام 1938 م

هو الداعية المربي عبد المنعم صالح العلي العزي، وكنيته أبو عمار . من مواليد بغداد في الثامن من شهر يوليو عام 1938 من عشيرة بني عز، وهم من عبادة، ويرجعون إلى عامر بن صعصعة (أي من العرب المضرية العدنانية)...تابع المزيد عن الشخصية

مواليد يوليو عام 1962 م

ولد الشهيد د. حارث محي الدين عبد العبيدي في بغداد/الحارثية في 8/7/1962م ، وهومتزوج من اثنتين ورزق منهن بستة أبناء (5 بنات وولد واحد)، وهم ( ميمونة، عائشة، مارية، فاطمة، طيبة، ونور الدين) ...تابع المزيد عن الشخصية

مواليد يوليو عام 1967 م

ولد شهيدنا المجاهد بتاريخ 01/07/1967، أكمل دراسته الثانوية في القرية " عصيرة الشمالية " والتحق في العام 1995م بكلية الدعوة وأصول الدين بالقدس المحتلة حيث حصل على شهادة البكالوريوس في الشريعة الإسلامية...تابع المزيد عن الشخصية

وفيات شهر يوليو

وفيات يوليو عام 1948 م

وفي «معركة الشجرة» يوم 13/7/1948م ـ وهي آخر معركة يخوضها البطل المجاهد ـ أصابته شظية من شظايا القنابل اليهودية في عنقه فخر صريعاً مضرجاً بدمه، ولم يمكن إسعافه لتدحرج السيارة التي تحمله أسفل الوادي، فنال الشهادة ولم يبلغ من العمر سوى خمسة وثلاثين عاماً...تابع المزيد عن الشخصية

وفيات يوليو عام 1974 م

ولم تطل الحياة بالمفتي عقب هذا النصر المجيد فلقي الله في يوم الخميس الموافق (14 من جمادي الآخرة 1394هـ = 4 من يوليو 1974م) بعد حياة عريضة ودُفن في مقبرة الشهداء ببيروت...تابع المزيد عن الشخصية

وفيات يوليو عام 1985 م

أصيب القائد عبد المنعم عبد الرؤوف بشلل نصفي ونقل إلى مستشفى المعادي، ثم أمر الرئيس السادات بنقله للعلاج في فرنسا؛ حيث أجريت له عملية جراحية هناك، ثم عاد إلى مصر، وعاش معاناةً طويلةً مع المرض حتى وفاته التي كانت يوم الأربعاء 31/7/1985م...تابع المزيد عن الشخصية

وفيات يوليو عام 1987 م

في يوم الثلاثاء الموافق 11 من ذي القعدة من عام 1408هـ، الموافق 7 من شهر يوليو لعام 1987 م، انتقل الشيخ أبو النصر البيانوني إلى جوار ربه، وعمره اثنتان وأربعون سنة...تابع المزيد عن الشخصية

وفيات يوليو عام 1989 م

وقد لبى نداء ربه في يوليو سنة 1989م، في حين كان مولده 1908م، فعاش عمرًا سعيدًا بالعمل، حافلاً بالجهاد، وترك آثارًا شاهدة يقرؤها الدارسون في ثقة وإعجاب، وله منهم الثناء الحافل، ومن الله جزيل الثواب...تابع المزيد عن الشخصية

وفيات يوليو عام 1990 م

تكالبت عليها الأمراض واشتدت بها الأوجاع حتى توفيت بارتفاع مفاجئ في ضغط الدم يوم 30/7/1990م, واجتمع خلق كثير لتشييع جنازتها، وكان زوجها يجلس بعد ذلك يتذكر لها مواقفها ومحنها ووحدتها, وحالها وهدوءها وقت خروجه وعودته، ووجهها البشوش الذي كانت تقابله به...تابع المزيد عن الشخصية

وفيات يوليو عام 1999 م

بعد خروجه وبعد الإفراج عن جميع الإخوان في عهد السادات، نشط مع إخوانه في العمل لدين الله، وباشر العمل الدعوي وسط مجتمعه، وأخذ في تأليف أشهر الكُتب التي تحدَّثت عن تاريخ جماعة الإخوان المسلمين تحت عنوان "الإخوان المسلمون.. أحداث صنعت التاريخ"، وظل وسط إخوانه حتى تُوفِّي في يوليو 1999 م...تابع المزيد عن الشخصية


توفي يوم الإثنين 6 ربيع الآخر سنة 1420ه الموافق 19-7-1999م وصُلي عليه في مسجد الراجحي بمنطقة الربوة، ودفن في مقابر النسيم بالرياض، بعد مرض عضال نتيجة إصابته بسرطان الكبد الذي استمر أكثر من ثلاث سنوات، وكان عمره خمسة وسبعين عاماً، وترك خلفه خمسة من الأولاد، ثلاثة أبناء، وبنتين، والخمسة جميعهم أطباء في تخصصات مختلفة في مستشفيات الرياض...تابع المزيد عن الشخصية

وفيات يوليو عام 2001 م

استشهد ظهر يوم الثلاثاء 31 تموز/يوليو 2001 حينما استهدفت طائرة أميركية الصنع يقودها طيار صهيوني مكتبا كان يجلس فيه بصحبة الشيخ جمال منصور في مدينة نابلس...تابع المزيد عن الشخصية

وفيات يوليو عام 2002 م

استُشهد بتاريخ 23 يوليو 2002م مع زوجته وابنته إيمان في مجزرة غزة...تابع المزيد عن الشخصية

وفيات يوليو عام 2004 م

وسط حشود من أناس قدموا متجردين لله، وقد هتفت قلوبهم بالإخلاص لله شيَّعت هذه الحشود جثمان المجاهد والمربي والأستاذ محمود أبو رية عن عمر ناهز الثانيةَ والثمانين عامًا مساء الأربعاء 14/7/ 2004 م، بعد عمر في الدعوة قضى نحبه بعد أن صدق ما عاهد الله عليه...تابع المزيد عن الشخصية

وفيات يوليو عام 2007 م

ولقي ربه صابرًا محتسبًا راضيًا مرضيًّا فجر يوم الإثنين 30 يوليو 2007م، 16 رجب 1428هـ، بعد رحلة طويلة مع المرض الذي شاء الله أن يكون له ممحِّصًا، ورافعًا للدرجات إن شاء الله...تابع المزيد عن الشخصية

وفيات يوليو عام 2008 م

وتوفي 16 يوليو 2008 م عن عمر يناهز ال90 عاما وتم تشييع جنازته في ظهر الخميس من مسجد الأشبكية بمدينة منوف بجوار مستشفى المواساة...تابع المزيد عن الشخصية

وفيات يوليو عام 2010 م

الدكتور أحمد العسال واحد من الأعلام الذين تركوا بصمة في صفحات التاريخ سواء بأقواله أو أفعاله داخل مصر وخارجها.وها هو يوم السبت الموافق 10 يوليو 2010م - 28 من رجب 1431هـ رحل عنا هذا العالم الجليل، وقد ترك بصمات في نفوس محبيه...تابع المزيد عن الشخصية


بعد سنوات أفناها في الدعوة والعلم الشرعي، اينتقل إلى جوار ربه عن عمر يناهز 82 عامًا، وقد وافته المنية صباح الأربعاء الموافق 28 من يوليه 2010، بالعاصمة القطرية الدوحة، التي شهدت له بعلمه ودعوته، حيث كان الرئيس السابق لقسم الدعوة والثقافة الإسلامية بكلية الشريعة بجامعة قطر...تابع المزيد عن الشخصية


انتقل شيخنا إلي رحاب ربه يوم الأحد 31 يوليه 2010، بعد حياة حافلة بالحهد الدعوي، وشيعت جنازته في صلاة العصر من ذلك اليوم، وكانت جنازة مهيبة حضرها الكثير من قيادات الإخوان سائلين الله عز وجل له أن يتقبله عنده، وأن يسكنه فسيح جناته...تابع المزيد عن الشخصية


اشتد به المرض في الأربعة الأشهر الأخيرة من حياته ، وأدخل العناية المركزة وجلس بها خمسة عشر يوماً ثم لقي ربه ، وتوفي في المملكة العربية السعودية يوم الأربعاء 1/6/ 1424هـ - الموافق 30 / 7/ 2003م .وصلي عليه بعد العصر ودفن في مقبرة النسيم في الرياض وكان عمره – رحمه الله – (77) عاماً قضى أغلبها في العلم والتعليم والدعوة والتأليف ...تابع المزيد عن الشخصية

أرشيف أحداث الشهر

وثائق
وثائق انقلاب قيس سعيد على الدستور وشرعية البلاد

الحمد وحده

تونس في 13 مايو 2021 السيدة الوزيرة مديرة الديوان الرئاسي

الموضوع: حول تفعيل الفصل 80 من الدستور

تعيش الجمهورية التونسية منذ تكليف السيد هشام المشيشي بشرف تكوين الحكومة، إلى تاريخ الساعة، ظروفا اجتماعية واقتصادية صعبة، جراء السياسات المعتمدة من قبل الحكومة الحالية والتأثيرات السياسية للحزام السياسي الداعم لها، أدت كلها في جملتها إلى تواجدنا في ظروف استثنائية لمنطوق الفصل 80 من دستور جانفي 2014

وهو الوضع الغير عادي الذي تكون فيه الدولة في حالة خطر داهم مهددا لكيان الوطن أو أمن البلاد أو استقلالها وينتج عن هذا الخطر تعذر السير العادي لدواليب الدولة، بحيث يكون في ظل هذا الوضع من دور رئيس الجمهورية دستوريا تجميع السلطات بيده

ليكون بذلك مركز سلطة القرار التي تجعله مستأثرا بمطلق الصلاحيات التي تخوله حسب سلطته التقديرية أن يتخذ التدابير الترتيبية أم التشريعية، من أوامر وقوانين، للتصدي للخطر الداهم، ليتحول بذلك رئيس الحكومة في هذه الحالة إلى وزير أول تتقلص دائرة مهامه في صلاحيات تنفيذية ولا تقريرية لكل التدابير التشريعية والترتيبية التي يتخذها رئيس الجمهورية.

1. الحالة الاستثنائية التي تعيشها البلاد :

تعبر الحالة الاستثنائية أداة لتركيز جميع السلط بيد رئيس الجمهورية وهي حالــة الاســتثناء ويعبر عليها بالديكتاتورية الدستورية، وهي حالة قانونية قصوى افترضها دستور الجمهورية الخامسة الفرنسية (الفصل 16) وأخذ بها الدستور التونسي لسنة 1959 (الفصل 46) وحافظ عليها المجلس التأسيسي عند صياغة الفصل 80 في دستور جانفي 2014.

وفي هذا السياق يمكن ملاحظة العديد من المؤشرات المؤثثة للحالة الاستثنائية المنصوص عليها بالفصل 80 من الدستور، وهي التالية:

  • نص الفصل 38 على أن الصحة حق لكل إنسان، مضيفا أن الدولة تضمن الوقاية والرعاية الصحية لكل مواطن وتوفر الإمكانيات الضرورية لضمان السلامة وجودة الخدمات الصحية علاوة على العلاج المجاني لفاقدي السند، ولذوي الدخل المحدود والحق في التغطية الاجتماعية طبق ما ينظمه القانون، غير أنه ما لوحظ بعد تفشي وباء الكورونا بتونس وبالرغم من الإعانات التي تمتعت بها الدولة التونسية
في هذا الصدد وتعهد رئيس الحكومة الحالي بضمان علاج التونسيين بالمستشفيات العمومية وعمله على تسخير المصحات الخاصة لذلك الصدد، لم يتم العمل به وراح ضحية التقصير الحكومي وعدم ضبط الأولويات للتصدي لداء الكورونا أكثر من 10000 مواطن تونسي، بالإضافة إلى عدم تعميم إجراءات التلقيح نظرا للتراخي في ذلك، ووجود ضبابية في السياسية الصحية للحكومة التونسية الحالية، وهو ما كان سببا من الأسباب في عدم تطبيق الفصل 38 المذكور.

....تابع القراءة

وثائق

معرض الصور
ألبوم صور.. معتز حسن
معتز-حسن-بعد-التعذيب-والتهديد.jpg
معتز-حسن-طالب-الهندسة.jpg

معرض الصور

صوتيات ومرئيات

اسرار و تفاصيل الليلة الفاصلة بين 6 و 7 نوفمبر 1987 .

فيديوهات سابقة

صوتيات ومرئيات

أحداث معاصرة
تونس وتاريخ الانقلابات الدستورية والأمنية فيها

إخوان ويكي

تختلف انقلاب تونس عن غيرها من الدول العربية، ففي الدول العربية يحدث الانقلاب عن طريق الجيش (خاصة مصر والسودان والجزائر وسوريا والعراق) أما في تونس فالانقلاب يقوم به أحد الوزراء الأولين بتفسير مواد الدستور على حسب أهوائه، وباستعمال قوات الأمن وليس الجيش. لكن في كلا الحالتين الشعب يسلم بالانتقلاب ويخضع له ولا يحاول مقاومته أبدا حتى ولو كانت المؤسسات منتخبة انتخابا ديمقراطيا حرا من قبله.

تونس هي دولة عربية تقع في شمال أفريقيا يحدها من الشمال والشرق البحر الأبيض المتوسط ومن الجنوب الشرقي ليبيا، ومن الغرب الجزائر، وعاصمتها مدينة تونس. وتبلغ مساحتها (163,6109) كم2. لتونس تاريخ عريق وتأثير في حضارات البحر المتوسط، حتى دخلها الإسلام عام 27 هجرية حيث تم تأسيس مدينة القيروان والتي انطلقت منها الفتوحات الإسلامية حتى عمت كثير من دول شمال إفريقيا ووسطها.

في العصر الحديث كانت من الدول التي وقعت تحت الاستعمار الفرنسي والتي طالت فترة احتلالها لها (ربما) بسبب العسكر الذين حكموا تونس قبل الاحتلال، حيث وقعت في الاحتلال منذ عام 1881م حتى عام 1956م، حيث تولى الحكم من أخذت البلاد بعيدا عن أصولها وحذا بها حذوا الديكتاتوريين الذين انقلب عليه العسكر فحملوا ديكتاتورا أخر حتى كانت الثورة والتي غيبت العسكر عن المشهد حتى ظهروا مرة أخرى في انقلاب 25 يوليو 2021م.

العسكر وانقلابات تونس

تونس من الدول المهمة والاستراتيجية لدول الغرب والتي انطلقت منها كثير من الحملات التي فتحت جزر البحر المتوسط وشكلت تهديدا على الممالك الأوروبية، ولذا وضعها الساسة على رأس أولوياتهم في إضعافها أو السيطرة عليها.

بداية الانقلابات في العسكر الحديث

وقعت تونس في العصر الحديث بين صراعات الدول الكبيرة فبعدما سيطر عليها العثمانيين عام 1533م على يد خير الدين بربروس، عادت أسبانيا لتحتلها عام 1935م وذلك أثناء انشغال الدولة العثمانية بمحاربة الدولة الصفوية في إيران، غير أن الحال لم يستمر إذا استطاعت الدولة العثمانية إعادة تونس إلى حوزتها مرة أخرى عام 1574م في عهد السلطان سليم الثاني.... تابع القراءة

أحداث معاصرة

أحداث في صور
الباي مع الحبيب بورقيبة


الباي-مع-الحبيب-بورقيبة.jpg
الباي مع الحبيب بورقيبة

صورة توضح كيف كان الحبيب بورقيبة يقف أمام حاكم البلاد الملك محمد الأمين باى أخر ملك للبلاد، حيث كان بورقيبة ينوي ويجهز ويخطط للاطاحة بالباي والاستيلاء على السلطة...تابع القراءة

صور سابقة

أحداث في صور

مكتبة الدعوة
مكتبة الموقع
كتاب: كيف تصنع انقلاباً عسكرياً ناجحاً؟
كيف تصنع انقلاباً عسكرياً ناجحاً.jpg

د. زين الدين حمَّاد

( 25 مايو، 2016)

هذه الدراسة هي بالأساس كتيب تم نشره عام 2000، أعده الأستاذ الدكتور “زين الدين حماد”، أستاذ القانون الدستوري، في جامعة “برن” السويسرية، وقد حصل المعهد المصري للدراسات السياسية والاستراتيجية على نسخة نادرة من هذا الكتيب، وبعد الاتفاق على حقوق الملكية الفكرية، نقوم بإعادة نشره، ليكون بين يديكم، لما فيه من خبرات علمية وعملية من الأهمية بمكان الوقوف عليها وتحليل كل ما جاء فيها بشكل شديد الدقة والتركيز، مع التأكيد على أن ما يتضمنه هذا العمل من آراء لا تعبر بالضرورة عن آراء وتوجهات “المعهد المصري للدراسات السياسية والاستراتيجية”.

ليس هذا البحث تحريضا على الانقلابات العسكرية، ولا يتوقع من مدرِّس القانون الدستوري أن يفعل ذلك. وليس تحذيرا من الانقلاب على قادة غير شرعيين، فهم آخر من أحرص عليه. وإنما هذه ملاحظات وصفية كتبتها باللغة الألمانية منذ سنوات خلت وكان هدفها الأصلي مساعدة طلابي في أقسام العلوم السياسية والقانون الدستوري بجامعة “برن” السويسرية على فهم إحدى طرائق انتقال السلطة في عدد من دول العالم اليوم. ثم اضطررت إلى ترجمة وتصفيف وتهذيب هذه الملاحظات، تمهيدا لنشرها باللغة العربية، تحت إلحاح بعض الأصدقاء الذين يحسنون الظن بي وبما أكتب.

وإذا صح أن هذه المادة العلمية يمكن أن تُعين مدبري الانقلابات، فإنها يمكن أن تُعين بنفس الدرجة الساعين إلى وأد الانقلابات أو الحيلولة دونها. ولا يهم الكاتب أي الطرفين استفاد من هذه الدراسة بقدر ما يهمه توسيع مدارك القارئ العربي، وتعميق فهمه لعملية انتقال السلطة، وأثرها على حياته ومصيره.

ومن وجهة نظر القانون الدستوري التي تهمني هنا، فإن الانقلابات العسكرية، في البلدان التي لا تحكمها سلطة منتخبة انتخابا نزيها، تُعتبر ظاهرة حيادية، لا تُحاكم بالسلب أو بالإيجاب في ذاتها، لأنها لجوء إلى القوة -بدل القانون – لإسقاط قيادة غير قانونية. كما في نتائجها فقد تكون ظاهرة الانقلاب سبيلا إلى إحداث تغيير إيجابي في المجتمع، وبأسلوب أقل ألفة وأخف ألما من أساليب الثورات الشعبية الدموية، وقد تكون سبيلا إلى مزيد من مصادرة حرية المجتمع، وفرض حكم أشد استبدادا من الحكم المنهار.

ولما كانت النتائج السياسية والاجتماعية للانقلابات لا تظهر إلا بعد مدة من وقوعها، حيث يخفي الانقلابيون عادة نواياهم السياسية في البداية لدواع تكتيكية، فإن محاكمة عملية الانقلاب في العالم الثالث من الناحية القانونية عملية عسيرة، رغم أن المظاهر توحي بعكس ذلك. وقد تمت كتابة هذا الكتيب من وجهة نظر الانقلابين المتآمرين، ليس تعاطفا معهم، وإنما إمعانا في التشويق، ومحاولة لتطعيم النص بشيء من روح المغامرة، يشد القارئ لقراءته.

وقد قسمتُ الحديث عن الانقلابات العسكرية بعد التعريفات والملاحظات التمهيدية إلى ستة فصول وجيزة جدا، هي: الدوافع، الفرص، التحضير، الخطة، التنفيذ، التثبيت.

لقد عانت الشعوب العربية من الانقلابات العسكرية معاناة كبيرة، كما عانت من جهل هذا المسار الخطر معاناة أكبر. وقد حاولتُ في هذا الكتيب أن أفتح هذه الصفحة المطوية من حياتنا السياسية، التي اعتدنا ألا يقرأها إلا المتواطئون على مصادرة حرية الشعوب المعتدون على حقها في الاختيار.

فعسى أن يكون نشر هذا الكتيب بداية الطريق لجعل الانقلابات العسكرية موضوعا أكثر “ديمقراطية”، وأقرب منالا إلى القارئ العربي. وبذلك يتوسع إدراك شعوبنا لمصيرها السياسي ورسالتها القومية...
تابع القراءة
مكتبة الموقع

مكتبة الدعوة

حافظ السبسي.. ثورة الياسمين هل تدفنها أقدام التوريث في تونس؟
حافظ السبسي.jpg

سيد توكل

(الخميس 25 يوليو 2019)

احتاج المخلوع مبارك نحو عقدين في السلطة ليبدأ في اتخاذ خطوات جدية لتمهيد الطريق لابنه جمال من أجل خلافته، بينما احتاج معمر القذافي نحو عقدين ونصف من الزمن لفعل نفس الأمر مع ابنه سيف الإسلام، واحتاج جنرال إسرائيل السفيه السيسي أن ينشر أولاده الذكور الثلاثة في مفاصل المخابرات والجيش والرقابة الإدارية

أما الرئيس التونسي الراحل الباجي قائد السبسي فمن قبل أن يتولى مهام منصبه أواخر العام 2014، وهو يسعى لفرض ابنه حافظ كخليفة له على عرش تونس، والجلوس بقصر قرطاج.

لم يسع السبسي الأب الانتظار كثيرًا؛ مبارك والقذافي كان أمامهما عمر طويل للتمهيد البطيء لابنيهما، أما السبسي الذي سيحتفل بعيد مولده الـ92 في نوفمبر القادم لا يمتلك رفاهية الوقت، وكذلك السبسي الابن ذو الـ57 عامًا

لذا تم الإسراع في عملية طرح حافظ ليصبح رقمًا صعبًا في المعادلة التونسية، لكن العجلة في مثل هذه الأمور تأتي بنتائج عكسية، وهو ما يحدث الآن، إذ يسعى قادة في "نداء تونس" إلى الانقلاب على حافظ السبسي وطرده من الحزب الذي أسسه والده.

عينه على السلطة

وفي أوضح ظهور له وفور اعلان وفاة أبيه أكد حافظ السبسي على أن الرئيس الراحل ترك وصية قبل وفاته للتونسيين بأن يكونوا موحدين، وبأن البلاد أمانة في أعناقهم، ولم يخفِ نجل الرئيس حالة الحزن والألم التي تعتريه بعد رحيل والده، وهو شعور قال إنه يشاركه فيه التونسيون بجميع أطيافهم السياسية والحزبية تاركين خلافاتهم جانبا.

وشدد حافظ السبسي على دعوة التونسيين لرص الصفوف من أجل الحفاظ على مكاسب الثورة، ومسار الانتقال الديمقراطي في البلاد الذي كان للرئيس الراحل دور في إرسائه، وتجنيب تونس سيناريوهات الفوضى والانقلابات مثل دول أخرى.

بالمقابل، عبر حافظ السبسي عن عدم قلقه على مصير الانتخابات في البلاد، خصوصا بعد دعوة الرئيس الناخبين قبل وفاته بإمضاء الأمر الرئاسي بهذا الخصوص الذي انطلقت بموجبه الأحزاب في تقديم ملفاتها استعدادا لخوض سباق الانتخابات التشريعية.

وأوضح أن جنازة وطنية تليق بمقامه ستنظم السبت المقبل في قصر الرئاسة بقرطاج، وستدعى لها شخصيات سياسية بارزة وقيادات عربية ودولية أبدت رغبتها في الحضور.

ترتيبات التوريث

ورحل الرئيس التونسي اليوم عن عمر يناهز 93 عاما، فيما أعلنت رئاسة الحكومة الحداد سبعة أيام وتنكيس الأعلام بكافة المؤسسات الحكومية، وتولى رئيس البرلمان محمد الناصر منصب رئاسة الجمهورية مؤقتا وفق ما يمليه دستور البلاد.

يشار إلى أن حافظ السبسي نقل والده مساء أمس إلى المستشفى، ووضعه في قسم الرعاية الفائقة، وعزا ذلك إلى آثار "تسمم غذائي" تعرض له مؤخرا.وأضاف أن وضع والده ليس على ما يرام، لتعلن الرئاسة بعد ذلك ببضع ساعات وفاته.

وكان الباجي قايد السبسي نقل أواخر الشهر الماضي إلى المستشفى العسكري إثر وعكة صحية وصفت بالخطيرة، ولم تحدد الرئاسة التونسية سبب مرضه، وبعد أيام غادر المستشفى ليعود إليه لاحقا لإجراء فحوص طبية.

لم يكن حافظ السبسي معروفًا قبل عام 2012؛ لم يتول مناصب رسمية أو حزبية كبيرة ولم يكن فاعلًا مؤثرًا في الشأن العام. شارك بشكل غير رسمي مع السبسي الأب في تأسيس "نداء تونس"، وأصبح منذ ذلك الحين يتبع خطوات والده وهو يتجول بين المدن لحشد أنصاره تمهيدًا للمعارك المقبلة.

وفي عام 2013، برز اسم حافظ السبسي بعدما أسند له والده رئاسة لجنة الهيكلة والتنظيم بحزب "نداء تونس"، وهي مهمة دقيقة في الأحزاب السياسية بشكل عام، إذ تُمكن مديرها من التحكم في كل هياكل الحزب، لاسيما هندسة المؤتمر التأسيسي. ومن هنا بدأ حافظ في تكوين علاقات مع رجال أعمال الحزب، وخلق شبكة من الولاءات داخل هياكل الحزب ومكتبه التنفيذي مستفيدًا من منصبه الجديد ومن منصب وعلاقات أبيه.

طرح اسم حافظ خلال الانتخابات التشريعية عام 2014 لرئاسة قائمة الحزب بدائرة انتخابية مهمة بالعاصمة، لكن بعض الأعضاء المؤسسين بـ"نداء تونس" احتجوا على هذه الحركة التي خافوا أن تتطور لاحقًا لتصبح شكلًا من أشكال "التوريث السياسي"، فتدخل السبسي الأب وحسم الأمر على حساب رغبة ابنه، خوفًا من إحداث أزمة في الحزب.....تابع القراءة